Skip links

من نحن

مدينة صحار الصحية

عنوان الصحة والجمال

تعتبر مدينة صحار واحدة من المدن العمانية الواعدة والمزدهرة، ولذا تعد رفاهية مجتمعها وجودة حياتهم من الأمور الأساسية التي يجب الاهتمام بها. تحقيق مستوى صحي مرتفع والمحافظة على بيئة نظيفة وصحية هو واجب وطني يجب على جميع القطاعات الحكومية والخاصة المشاركة فيه.

 

مدينة صحار التي يفوح من جنباتها عبق&nbsp التاريخ العاطر ويلوح في محياها ألق &nbsp الحاضر الزاهر ورونق المستقبل الناظر&nbsp

من أقوال السلطان الراحل قابوس بن سعيد رحمه الله

أهدافنا

رفع المستوى الصحي والبيئي في مدينة صحار

نسعى إلى تحقيق مجتمع مزدهر وصحي، حيث تتنوع الأهداف لتحقيق هذا الهدف الطموح. أولًا، يتم التركيز على تعزيز الرعاية الصحية من خلال تطوير البنية التحتية وتشجيع على اتباع أسلوب حياة صحي. ثانيًا، يتم التأكيد على أهمية البيئة من خلال حملات توعية للحفاظ على النظافة وتنفيذ استراتيجيات فعّالة لإدارة النفايات. ثالثًا، يتم تعزيز الفعاليات الاجتماعية والثقافية لتعزيز التواصل والمشاركة المجتمعية. في إطار مراقبة جودة الحياة، نسعى لخلق بيئة مستدامة تتناغم مع التطورات الحديثة، حيث تظل أهدافنا متجددة ومتطورة لتلبية متطلبات وتحديات الحاضر والمستقبل

توعية الجمهور

تحسين البيئة الصحية

تعزيز التعليم الصحي

تعزيز الأسلوب الحياتي الصحي

التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص

رؤيتنا

تحقيق مستوى صحي مرتفع

نسعى في مدينة صحار الصحية إلى أن تكون مدينة تعكس التزامنا بالحياة الصحية والرفاهية. نتطلع إلى توفير بيئة حضرية تشجع على العيش الصحي وتوفر خدمات صحية متميزة. نسعى أيضًا لمواكبة الأحداث والفعاليات الثقافية والاجتماعية، ونلتزم بمراقبة جودة الحياة لضمان الراحة والسعادة. نطمح إلى خلق بيئة مستدامة ومنفتحة على التحولات، حيث يمكن للمجتمع التفاعل والازدهار بمرافقة التطورات الحديثة

تأسست عام 2005

جانب من الاجتماع

علاج المشاكل ذات الأولوية

المستقبل أفضل عندما نبدأ بمعالجة تلك المشاكل

نحن، كمؤسسة صحية ملتزمة بتحسين مجتمعنا، ندرك أن وضع خطة لعلاج المشاكل ذات الأولوية يتطلب التفكير الاستراتيجي والتنظيم والتعاون بين مختلف الأطراف المعنية. من خلال اتباع خطوات واضحة وتوجيه الجهود نحو حلول فعالة، يمكننا تحقيق التحسين في الصحة والبيئة والجوانب الاجتماعية في مجتمعنا، مما يسهم في تحسين جودة الحياة للجميع.